شركة الإبداع الأسرية

وشارك في التنظيم

المؤتمر اليوم

يوم الإفتتاح - المحاضرات الجماهيرية - د.طارق السويدان

    لم تكن هذه المحاضرة طرحاً تاريخياً لسيرة رسول الله- صلى الله عليه وسلّم- ولا حتى تحليل عصري لها، إنما كانت تأسيساً وتأصيلاً للمنهج العلمي الذي يرغب ويؤكد د. طارق السويدان على اتباعه في دراستنا وتحليلنا لسيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم. في البداية بيّن أن العلوم الإنسانية تحتمل الرأي، وليست ذات دلالات قاطعة، بل حتى العلوم التطبيقية (كالرياضيات) ليس فيها قطع أو تأكيد 100%- ذلك حسب آخر الدراسات العلمية.  


ولأن أي طرح علمي يجب أن ينبني أولاً على مصطلحات لها مقصود واضح متفق عليه، وضّح د. السويدان بعض المصطلحات الرئيسية في دراسة حياة الرسول الكريم، فمثلاً عرّف السيرة (تاريخ رسول الله شاملاً المحيط الخاص والعام الذي كان يعيش فيه) والحديث (ما ورد عن رسول الله من قول أو فعل أو تقرير أو ترك) والسنة (ما صدر مرفوعاً عن رسول الله من قول أو فعل أو تقرير أو ترك) وغيرها من المفاهيم. ثم بيّن أن القاعدة العلمية تُصاغ من مجموعة مصطلحات علمية لتعطي معنىً معيناً. وبيّن أن النظرية تختلف عن القانون العلمي بكون الأولى رأي يحتمل التأييد والرفض، بينما القانون العلمي هو حقيقة علمية ثابتة.  


أكّد د. السويدان في عدة مواضع في محاضرته على أهمية تمكّن وتعمّق قادة شباب الأمة من العلم الشرعي (خاصّة العقيدة والسيرة) و العلم الدنيوي (باختلاف التخصصات) في نفس الآن، وأن يكون ذلك على مستوى عالٍ من الإتقان والاحترافية، فنقدّم للعالم العلوم الإسلامية كـ "الإدارة الإسلامية"   مبنيّةً على البحوث العلمية الموثّقة بالأرقام والدلائل، وليس مجرد أفكار أو وعظ.


ختم   د. سويدان حديثه بآمال أن نحترم عقولنا، وأن نحترم إسلامنا وأ ن نحترم العلم، وأن نعمل بمستوى عالٍ من الاحتراف لننهض برسالة محمد صلى الله عليه وسلّم

1- توضيح الربط بين العلوم الانسانية الحديثة واصولها الشرعية وتطبيقاتها العملية من خلال السيرة النبوية.
2- تعميق الفهم ل...التفاصيل

البريد الإلكتروني
  جميع الحقوق محفوظة لشركة الابداع الأسرية ©     أنت الزائر رقم 124391       تصميم و تطوير آي تيم